كيفية صلاة الضحى وماذا يقرأ فيها

كيفية صلاة الضحى وماذا يقرأ فيها وفضلها

كيفية صلاة الضحى  صلاة الضحى تعتبر من الوصايا التي أوصى بها رسول الله صلى الله عليه وسلم، بسبب فضلها العظيم وثوابها الكبير؛ حيث حدثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن اغتنام هذه الفرصة الكبيرة، وعلمنا كيفية القيام بها، حيث تعد من النوافل التي حرص رسول الله صلى الله عليه وسلم عليها، وحث عليها المسلمين والصحابة رضوان الله عليهم، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم في فضل صلاة الضحى “يُصْبِحُ عَلَى كُلِّ سُلاَمَي من أحدكم صدقة، فكل تسبيحة صدقة، وكل تحميدة صدقة، وكل تهليلة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وأمر بالمعروف صدقة، ونهي عن المنكر صدقة، ويجزئ من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى”، ويطلق عليها أيضاً صلاة الأوَّابِين، وهي سَنَّة مؤكدة وليس لها عدد محدود من الركعات، وأقلَّها ركعتان؛ وعن حديث عائشة رضي الله عنها قالت “كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يُصَلِّي صلاة الضحى قالت أربع ركعات ويزيد ما يشاء” رواه مسلم، ويستحب على كل مسلم أن يؤديها لفضلها العظيم عند الله سبحانه وتعالى.

 

كيفية صلاة الضحى:

صلاة الضحى من النوافل التي يفضل أن يؤديها المسلم حتى يغتنم ثوابها الكبير، ويكون وقت صلاة الضحى من بداية شروق الشمس وحتى قبل صلاة الظهر، وأفضل وقت لصلاة الضحى عند اشتداد الحر، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح “صلاة الأوَّابين حين تَرْمَضُ الفصال” ومعناه: حين يشتد حر الرمضاء على صِغَار الإبل، فإذا صلى أحدكم في أول الوقت أو أثناءه فقد أصاب السنة وهو صحيح.

وقالت أم هانئ: دخل على رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الفتح في بيتي، فأمر بماء فصب في قصعة، ثم أمر بثوب، فأخذ بيني وبينه فاغتسل، ثم رش ناحية البيت، فصلى ثمان ركعات وذلك من الضحى، قيامهن وركوعهن وسجودهن وجلوسهن سواء، قريب بعضهم من بعض، فخرج ابن عباس وهو يقول لقد قرأت ما بين اللوحين ما عرفت صلاة الضحى إلا الآن.

كيفية صلاة الضحى ودعائها
صلاة الضحى كم ركعة وماذا يقرأ فيها

كيفية صلاة الضحى وماذا يقرأ فيها

تكون صلاة الضحى كالآتي:

  • نِيَّة الصَلاَّة والنِيَّة محلها القلب.
  • التكبير في بداية الصلاة.
  • قراءة دعاء الاستفتاح وهو (سبحانك اللهم وبحمدك، وتبارك اسمك، وتعالي جدك، ولا إله غيرك)
  • قراءة سورة الفاتحة، ثم قراءة سورة قصيرة.
  • التكبير ثم الركوع وقول ” سبحان ربي العظيم” ثلاث مرات.
  • القيام من الركوع وقول ” سمع الله لمن حمده”
  • التكبير ثم السجود وقول ” سبحان ربي الأعلى” ثلاث مرات.
  • الجلوس من السجود وقول “رب اغفر لي”
  • السجود مرة أخرى وقول ” سبحان ربي الأعلى” ثلاث مرات.
  • الوقوف بعد السجود وإكمال الركعة الثانية، ثم قول التشهد بعد السجدتين في الركعة الثانية.
  • التسليم يميناً ويساراً.

صلاة الضحى كم ركعة

  • وصلاة الضحى أقلها ركعتين تسليمة واحدة، و إذا صلى أحدكم 4 ركعات أو 8 ركعات أو أكثر يسلم بعد كل ركعتين.
وقت صلاة الضحى اليوم
فوائد صلاة الضحى للجسم

فضل صلاة الضحى:

  • ذكر الإمام النووي في فضل صلاة الضحى في شرح الحديث الشريف “على كل سُلاَمَي من أحدكم صدقة” وهي عظام الأصابع وسائر الكف ومفاصل الجسم كله، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خلق الإنسان على ثلاثمائة وستين مفصل، على كل مفصل صدقة” وعليه فإن صلاة الضحى تكفي كصدقة على جميع مفاصل الجسم التي هي عبارة عن 360 مفصلا.
  • وقد قال أبي الدرداء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الله عز وجل أنه قال: (ابن آدم، اركع لي من أول النهار أربع ركعات، أكفك آخره).
  • فمن يصلها ينال ثواب الصدقة، وهي كفاية الله لمن يحافظ عليها.

 

الفرق بين صلاة الضحى وصلاة الصبح وصلاة الفجر:

  • اللفظ في اللغة العربية قد يكون موضوعا لمعنى واحد أو موضوعا لأكثر من معنى ويعبر عنه بلفظ واحد أو بألفاظ متعددة، فإذا كان المعنى واحدا واللفظ متعدد فهذا هو الترادف ومنه “الفجر والصبح” فإن اللفظين يدلان على صلاة واحدة وهي صلاة الفجر من الصلوات الخمس التي فرضها الله سبحانه وتعالى على كل مسلم، وقد يدخل وقتها بطلوع الفجر وينتهي وقتها بشروق الشمس.
  • أما صلاة الضحى: فهي الصلاة المسنونة التي يستحب فعلها بعد شروق الشمس بحوالي ثلث ساعة تقريبا وانتهاء وقتها قبل أذان الظهر.
  • وقال أمين الفتوى بدار الإفتاء أن صلاة الضحى سنة مؤكدة صلاها رسول الله صلى الله عليه وسلم ورغب فيها أصحابه، مشيراً إلى أن عدد ركعاتها على الأقل ركعتين وتزداد إلى 12 ركعة، على خلاف بين الفقهاء في ذلك.
  • وأوضح مركز الفتوى أن فضل صلاة الضحى ورد في أحاديث كثيرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم من ما يستحب أداؤها من كل مسلم والمداومة عليها.

 

وصف صلاة الضحى :

اختلف العلماء في وصف صلاة الضحى وصلاة الأوَّابِين، ووقت هذه الصلاة على رأيين، وهم:

  1. الرأي الأول: صلاة الضحى سنة مؤكدة يطلق عليها صلاة الأوابين، استنادا لحديث الرسول الله صلى الله عليه وسلم “صلاة الأوابين حين تُرْمِضُ الفِصَال” رواه مسلم، ويقصد بهذا الحديث أن وقتها عند اشتداد الحر قبل أذان الظهر عندما  تتأذى صغار الإبل من حرارة الرمال، ويكون عدد ركعاتها من ركعتين إلى 8 ركعات.
  2. الرأي الثاني: رأي البعض الآخر من العلماء أن صلاة الأوابين هي صلاة بين المغرب والعشاء، وقد حدد هذا الوقت الفقهاء ويذكرون أن عدد ركعاتها عشرين ركعة، استناداً لحديث الترمذي، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” من صلى ست ركعات بين المغرب والعشاء كتب له عبادة اثنتي عشرة سنة” وقد قال الماوردي: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصليها ويقول “هذه صلاة الأوابين” وفي سنن ابن ماجه قال، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” من صلى بين المغرب والعشاء عشرين ركعة بنى الله له بيتا في الجنة”.

لذلك اختلف العلماء في ما هي صلاة الأوابين، هل هي صلاة الضحى عند اشتداد الحر أو هي صلاة بين المغرب والعشاء وعددها عشرون ركعة.

حفاظ النبي على صلاة الضحى :

يتساءل البعض هل كان الرسول صلى الله عليه وسلم يحافظ على صلاة الضحى أم لا؟

  • والجواب: أكدت بعض العلماء أن النبي صلى الله عليه وسلم قد شرع صلاة الضحى، ولكن هناك بعض الآراء التي تقول أن الرسول صلى الله عليه وسلم صلى الضحى ولكنه لم يحافظ عليها.

وبحث بعض العلماء في السيرة النبوية والأحاديث الشريفة للتأكد إن كان النبي صلى الله عليه وسلم يحافظ على صلاة الضحى، ثم وجد أنه صلى الله عليه وسلم قد صلى ركعتين في بيت أم هانئ عند فتح مكة وقالوا هذه ليست صلاة الضحى، فإنها صلاة الفتح لأن من السنة صلاة ركعتين عند فتح أي بلد ودخولها في الإسلام.

وأكد العلماء أيضا أن صلاة الضحى سنة مؤكدة وليست فريضة كما وصانا رسول الله صلى الله عليه وسلم، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: ” أوصاني خليلي بثلاث لا أدعهن حتى أموت، صوم ثلاثة أيام من كل شهر، وصلاة الضحى، ونوم على وتر” رواه مسلم والبخاري.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *